التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 105
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » فعاليات » رسم ملامح الحياة البدوية في مهرجان الظفرة


 رسم ملامح الحياة البدوية في مهرجان الظفرة رسم ملامح الحياة البدوية في مهرجان الظفرة

المحرر الثقافى (أبو ظبى:) الأربعاء, 23-ديسمبر-2015   04:12 صباحا

 رسم ملامح الحياة البدوية في مهرجان الظفرة

ضمن فعاليات مهرجان الظفرة التاسع الذي تنظمه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي لغاية 30 ديسمبر 2015، في صحراء مدينة زايد بالمنطقة الغربية، تشهد مسابقة التصوير الفوتوغرافي إقبالاً واسعاً من قبل مئات المصوريين، وذلك لرصد الحدث وإبراز فعالياته من خلال صور تتسم بالإبداع والتميز والحس العالي لتقديم صورة فنية للإبل وجمالها وعلاقة الإنسان بها، علماً بأنّ آخر موعد لقبول الأعمال المشاركة هو 15 يناير 2016.

وتأتي أهمية هذه المسابقة كونها تشرك الفن في رسم ملامح الحياة البدوية وتقديمها على حقيقتها من خلال لقطة ثابتة تجمع كل عناصر المعيشة المتوفرة على أرض مدينة زايد. حيث تعتبر المسابقة فرصة متميزة لهواة ومحبي التصوير في التنافس لرصد لقطات فنية متميزة تحمل بصمة كل مصور في محاولة منه لرصد أحداث المهرجان بواقعية وبشكل فني، وتعكس قدراتهم الإبداعية والفنية.

كما تهدف المسابقة إلى تنشيط الحركة الفوتوغرافية، وتعزيز التواصل بين الأجيال وتراث الأجداد، وزيادة الوعي البيئي والاهتمام بالتراث بالشكل الذي يتماشى مع التطور التقني والفني والحضاري من خلال التعرف إلى ثقافة المجتمع البدوي وأنماط حياته وتقديمه للمتلقي بشتى الوسائل التقنية الحديثة.

ودعت إدارة المهرجان المصورين والمهتمين في الدولة إلى المشاركة في المسابقة. وأشارت إلى أنه يتوجب على المشتركين في المسابقة إبراز مهرجان الظفرة بصور تتسم بالإبداع و تعبر عن الحدث، وتقديم أعمال تهتم بالخصوصية البيئية المتنوعة وتظهر جمال الطبيعة في محيط المهرجان.

وأكدت إدارة المهرجان أنه تم وضع مجموعة من الشروط الواجب توفرها في المشاركين بالمسابقة وفي مقدمتها أن يتقدم المشارك بأعمال تم التقاطها في مهرجان الظفرة تحديداً ، ويحق للمصورين من جميع دول العالم المشاركة في المسابقة – هواة ومحترفين-، كما يجب أن تكون الصور على هيئة ملفات رقمية تحفظ في أسطوانة مدمجة وترسل مع استمارة المشاركة كاملة البيانات باللغة الإنكليزية فقط.

وأشارت إدارة المهرجان إلى ضرورة أن يتعهد المصور لإدارة المسابقة بأن ملكية حقوق الصور المقدمة كاملة وشاملة كافة العناصر الموجودة في الصورة، وأن الأفكار الإبداعية المتعلقة بها تعود له وألا تكون منسوخة أو منقولة أو مضافاً اليها أي عنصر من أعمال آخرين . وكذلك تقبل الصور بصيغة JPG فقط وبجودة لا تقل عن DPI 300 .

وخصصت إدارة المهرجان عشرة مراكز سيتنافس عليها المتسابقون، حيث سينال الفائز بالمركز الأول 20 ألف درهم، والثاني 15 ألفا والثالث 13 ألفا والرابع 12 ألف، والخامس 10 آلاف درهم، كما تمنح المراكز من السادس وحتى العاشر الجوائز التالية حسب الترتيب 8 آلاف، 7 آلاف، 6 آلاف، 5 آلاف، و 4 آلاف درهم، على التوالي.

 

يذكر أن هذه المسابقة استطاعت في السنوات الماضية عبر استقطابها لأسماء مهمة في عالم التصوير الفوتوغرافي، أن تنقل الصورة واضحة وحقيقية للعالم كله الذي تعرّف بدوره على الإرث الإماراتي الشعبي بأدواته وعاداته.

   

 رسم ملامح الحياة البدوية في مهرجان الظفرة اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2018
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير