التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 96
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
الكاتب : فوزي كريم
الكاتب : المحرر الثقافي
الكاتب : ترجمة: صالح الرزوق
الكاتب : شمس الدين العوني
  
الرئيسية الرئيسية » رحيق الكتب » مهارات الكتابة للأطفال


مهارات الكتابة للأطفال مهارات الكتابة للأطفال

أيمن رفعت (القاهرة :) الإثنين, 09-اكتوبر-2017   02:10 صباحا

مهارات الكتابة للأطفال

صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، ضمن سلسلة علوم اجتماعية كتاب مهارات الكتابة للأطفال للروائية الإنجليزية جوان آيكن (1924 – 2004م)، التي حصلت على عدد من أكبر الجوائز في أدب الأطفال، ومن أهمها جائزة لويس كارول، وجائزة الجارديان عن مجمل أعمال 1969، وجائزة إدجار آلان بو في عام 1972، وفي عام 1999 حصلت على وسام الإمبراطورية البريطانية لخدماتها الكثيرة في مجال أدب الأطفال.
أما عن المترجمين يعقوب الشاروني وسالي رؤوف راجي، فيعد يعقوب الشاروني من رواد أدب الأطفال في مصر والعالم العربي، وبالنسبة لسالي رؤوف راجي فهي حاصلة على دبلومة الترجمة من كلية التعليم المستمر بالجامعة الأميركية 2010.
وفي الفصل الأول من كتابها تطرح الكاتبة هذا السؤال: هل ترغب في أن تكتب عن الأطفال أو للأطفال؟ وتجيب: لا توجد طريقة واحدة للكتابة للأطفال، العنوان الأصلي لهذا الكتاب هو: طريقة الكتابة للأطفال.
إن المؤلف الذي لديه الرغبة في أن يكتب للأطفال، سيفيده أن يسأل نفسه أولاً بعض الأسئلة الأساسية، الأول: هل سيكون الكتاب الذي سيكتبه للأطفال أم عن الأطفال؟ لأن هذين الأمرين ليسا بالضرورة مترادفين.
فمثلاً قام الفنان "بالثوس" برسم لوحات جميلة لفتيات صغيرات، لكن تلك اللوحات لم يكن أن تراها الفتيات الصغيرات، وأنت عندما تكتب هل تكون متحمساً لتكشف عقل طفل ومشاعره، محللاً علاقاته بالعالم المحيط به، مسترجعاً الأفراح والمخاوف التي عايشتها في طفولتك الشخصية؟.
وتضيف الكاتبة: وعلى مدار ما يقرب من ثمانين عاماً، أصبح لأدب الأطفال شكل مستقر، وقد قدم بعض الكتاب مواد جديدة أصيلة ذات مستوى متميز من الخيال، بينما قام البعض بإحياء أو إعادة صياغة الحكايات الشعبية أو الأساطير المتداولة، وقدم البعض الآخر قصصاً أخلاقية وإرشادية قصيرة اتخذت شكلها في قصة الكاتب "توماس داي" التي كتبها في القرن الثامن عشر تحت عنوان "ساندفورد وميرتون"، والتي أظهرت التناقض بين مصير الأطفال الصالحين والأطفال الأشرار، كما تعد قصة "سترويلبيتر" وقصة "ماتر الفضولي" للأختين تايلور، نماذج مما كتبت فيما بعد لهذا النوع من الأدب.
وتذكر المؤلفة: كتب الأطفال الصغار جداً في السن، من الطبيعي عند كتابتها أن يضع الكاتب في مقدمة كتابه ما يفكر فيه، كيفية التعبير عن النص بالرسوم، عليك باختيار موضوع يمكن رسمه بطريقة جميلة وسهلة، فلن يسعد أحداً أن تتعلق الخطوط الرئيسية لقصتك بأجهزة معقدة، أو أفكار عقلية مجردة، أو مشاهد حافلة بالتفاصيل، أو أي شيء آخر يصعب وضعه في صورة بصرية، كما أن الرسوم المشوشة أو غير الصادقة الحافلة بالادعاء يمكن أن تدمر النص.
وتجيب المؤلفة عن هذا السؤال: كيف تعثر أفكاراً لقصتك؟ قائلة: هذا السؤال متعلق بالحبكات، وعادة ما يسأله الهواة للكتاب المحترفين، ويندهش الكتاب دائماً ممن يرون أن الحصول على الأفكار يعتبر مشكلة، إذ إن الأفكار تبدو لهم كثيرة مثل التوت البري في سبتمبر.
إنه سؤال يتعلق بالمنهج.. إذا كنت طاهياً، فلا تتوقع أن تعد وجبة في مطبخ فارغ، كل مرة تخرج فيها، تنتبه عيناك اللتان تعودتا على التسوق، وبنفس الطريقة لابد للكاتب الذي يمارس الكتابة أن يكون دائماً اليقظة، حتى المشي مسافة قصيرة إلى مكتب البريد قد يحتوي على مادة لعمل قصصي.
وتضيف الكاتبة: موضوعات الصحف تعد مصدراً آخر ممتازاً لمادتك: الزوجان البائسان اشتريا بيتاً صغيراً ليكتشفا أن هناك حق مرور عام عبر حديقتهم.. والزوجة مريضة.. الرجل يحاكم لأنه أبقى حصانه الذي يستخدمه في العروض في كوخ ولا يخرجه أبداً، بالإضافة إلى ذلك يوجد في الصحف إعلانات صغيرة المساحة يمكن أن تكون فعالة في توليد أفكار بنفس الدرجة: مطلوب منطاد (من النوع الذي يدور حول العالم يمكنه حمل رجلين وحمولة صغيرة...)، محام سابق غريب الأطوار لكن يعتمد عليه، يود الانضمام إلى رحلة استكشافية لأمريكا الوسطى.
والإعلانات الموجودة في الشوارع غالباً ما تولد أفكاراً "سجاد محمر"، هي لافتة محل كبيرة موضوعة قرب مطار كيندي، لافتة على زجاج محل تقول: "ترس دودي، ترس مخروطي، ترس حلزوني، ترس مستقيم".
وعن رسم الشخصيات تذكر المؤلفة: يمكن رسم الشخصيات بثلاث طرق:
الطريقة الأولى: الوصف المباشر، لكن كما قلت في الفصل الأول، فإن كاتب الأطفال عليه أن يستخدم القليل جداً من الوصف المباشر، ففي أية حال الوصف المباشر جاف ومرهق، والأفضل كثيراً أن تجرب الطريقة الثانية، عن طريق عرض طبيعة شخصيتك وعاداتها من خلال الحوار:
قالت مدام مانتاليني: "كنت تغازلها طوال الليل، كانت عيني عليك طوال الوقت".
صاح مانتاليني بصوت متكاسل وقد استخفه الطرب:
"بارك الله العين المتلألئة اللماحة.. هل كانت على طوال الوقت؟ اللعنة!"
تشارلز ديكنر في "نيكولاس نيكلباي"
أما الطريقة الثانية لرسم شخصيتك: هي طبعاً من خلال موقف "في المختطف" للكاتب روبرت لويس ستيفنسون، فإن المؤلف جعل البطل ديفيد بالفور يزور عمه المجهول، وفي أثناء وجبة الإفطار فإن العم "إبينز"، الذي تم سمه بالفعل على أنه شخصية "وضيعة" ذات أكتاف ضيقة ووجه يبدو كأنه صنع من الصلصال، يتوقف قبل أن يشرب جعته، ليسأل ما إذا كان ديفيد يريد الجعة أيضاً.
وتيجب الكاتبة على سؤال: ما هي رواية المراهقين، فتذكر: متى تم ابتكار هذا المصطلح؟ حتى الحرب العالمية الثانية كانت الكتب تقسم ببساطة إلى كتب للكبار وكتب للأطفال، ولم يكن هناك درجات بينهما.
وفي عام 1951 نشر "جيه. دي. سالينجر" روايته "الحارس في حقل الشوفان التي تقدم صورة مؤثرة لفتى أمريكي في السادسة عشر من عمره يواجه مشاكل مع المدرسة ووالديه، وفي عام 1959 كتبت "فرانسواز ساجان" وهي في الثامنة عشر من عمرها كتاب "صباح الخير أيها الحزن"، ثم ظهرت فرقة البيتلز وعصر "البوب" الشبابي بأكمله، وفجأة أصبح المراهقون ليسوا فقط موضعاً للاهتمام، بل أصبحوا أيضاً مكرمين ومشتغلين ومهمين تجارياً، لأن من السهل استنتاج أن عدداً كبيراً جداً من روايات المراهقين تقوم ببساطة باستغلال هذا السوق الذي يعطي بسخاء، والذي يقوم على فكرة أنه إذا كان المراهقون يمتلكون المال لشراء أسطوانات مدمجة، وحلقات توضع في الأنف، وينسقون شعور رؤوسهم المصبوغة بالأخضر اللامع، ويذهبون في رحلات إلى سيريلانكا، فلماذا لا يشترون بعض روايات المراهقين أيضاً؟ خدمة ( وكالة الصحافة العربية )

   

مهارات الكتابة للأطفال اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2017
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير