التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 106
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » صدر حديثا » مقتربات السرد الروائي .. تقنيات افتراضية في الرواية العربية


مقتربات السرد الروائي .. تقنيات افتراضية في الرواية العربية مقتربات السرد الروائي .. تقنيات افتراضية في الرواية العربية

محرر الكتب (القاهرة:) الخميس, 26-مايو-2016   02:05 صباحا

مقتربات السرد الروائي .. تقنيات افتراضية في الرواية العربية

صدر عن دار المحجة البيضاء في بيروت كتاب "مقتربات السّرد الروائي: دراسات في تقنيات سرديّة لنصوص روائيّة" للناقد العراقي الدكتور سمير الخليل.

يحاول د. سمير الخليل في كتابه رصد كثير من التقنيات السردية المتطورة التي تجسدت في الرواية العربية، بل منها ما تجاوز الى ما وراء السرد لتحقق قفزة نوعية في مجال تلك التقنيات، ذات المنحى الثيمي الثقافي لتكتمل الصورة وتأخذ اطارها المناسب.

اشتمل القسم الاول من الكتاب على الدراسات: الواقعية الافتراضية وضبابية الواقع في رواية "أعشقني" للأديبة الأردنية د.سناء الشعلان، ووديعة ابرام : قراءة جديدة لأسطورة الخلق، دهاليز الموتى بين رؤيا العودة ورهانات الواقع، الصورة الغير ذاتية للمرأة في ثلاثية أحلام مستغانمي، محنة الزمن في رواية تصارع الخطى لأحمد خلف.

كما تضمن القسم الأول دراسات عن رواية فندق كريستبان بين ذاكرة الخراب ومعمارية السرد، أجنحة البركوار البناء الدائري واللعبة الميتاسردية، العجائبية السحرية في رواية مأوى الثعبان، رواية مملكة البيت السعيد بوصفها سجلا حياتيا، تلقي الرواية ودوره في رواية نزيف الحجز، إرهاب السلطة وتقهقر الضمير في رواية المعظم، انفتاح السرد في رواية العالم ناقصا ومن شعرية السرد والمتخيل التاريخي في رواية الفرس الأعوام، رواية الاحتفاء بالمكان في الباب الشرقي، رواية ابنة الثلج بصيص نور في مملكة الظلام، التخيل وأسلوبية خرق الخطاب السردي للواقع في رواية مولد غراب.

والقسم الثاني بعنوان "الدراسات الثقافية: تقنيات ثيمية" وهو يضم الدراسات التالية: العلاقات الحضارية بين الشرق والغرب وصورة الآخرين، أدبنا العربي: رواية موسم الهجرة إلى الشمال أنموذجاً، ضياع الهوية وحلم الاسترداد في روايتين شروكية وخوشية، العنف الثقافي في الرواية العراقية.

ويتضمن أيضا: الرواية الثقافية والمتخيل السردي، ثقافة التواصل بين الآنا والآخرين في الرواية العراقية، ولأن رواية الرواق الطويل لأحمد خلف لا تنتمي للروايات التي درسها المؤلف في كتابه، فقد جعل دراسته منها ملحقا وهو بمثابة دراسة عنها بعنوان علامات ثقافية في رواق احمد خلف الطويل: الذاكرة الوطنية وبناء الوعي الثقافي.

يحاول الكتاب أن يقدم أوسع صورة للرواية العربية، وان يثبت أن كل رواية مختلفة عن الأخرى في التقنية وفي الثيمة، ولأنّ الروايات بهذا الاختلاف الواسع، فإنّ المؤلف تناول كلّ رواية على حدة ولم يلجأ إلى جمع هذه الرواية في دراسة واحدة تجمع بين النتائج والاستنتاجات.

   

مقتربات السرد الروائي .. تقنيات افتراضية في الرواية العربية اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2018
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير