التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 96
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » صدر حديثا » عشيقة جدي .. مجموعة قصصية لمحمد بركة


عشيقة جدي .. مجموعة قصصية  لمحمد بركة عشيقة جدي .. مجموعة قصصية لمحمد بركة

محرر الكتب () الإثنين, 06-نوفمبر-2017   02:11 صباحا

عشيقة جدي .. مجموعة قصصية  لمحمد بركة

صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، المجموعة القصصية "عشيقة جدي" للكاتب الروائي محمد بركة. وتمثل المجموعة عودة المؤلف لفن القصة الذي بدأ به مسيرته الأدبية أواخر التسعينيات ومطلع الألفية الجديدة حين صدرت له مجموعتا "كوميديا الانسجام" و"عشيقات الطفولة" قبل أن تصدر روايته المهمة "الفضيحة الإيطالية" ثم "عشيقات الطفولة" مع توقف دام عدة سنوات عن الكتابة الإبداعية أصدر خلالها كتابا يفسر انقطاعه عن الأدب حمل عنوان "لماذا كرهت المثقفين". وتهيمن تيمات الحب والموت والسفر على أجواء المجموعة.
وتحت عنوان "ناصرة" نقرأ في القصة الأولى:
هي الصفة الريفية المؤنثة من "ناصر" وينطقونها "نصرة" لكنها ــــــ وهذا هو ما يهمكم بالطبع ــــــ طبق البقلاوة الشهي الذي سال فجأة على شوارب خضراء بدأت في الظهور. البيضاء التي نجت بشرتها من قيظ الغيطان وتمرد جسدها على "الجبنة القريش" والليمون المخلل فلم يأت نحيفاً قصيراً على عادة البنات هناك.
كيف لبنت "17" ذات العيون السوداء الواسعة والصوت اللين الخفيض أن تستسلم لطابور من العيال حولوا كنوز أنوثتها إلى قفص طماطم يُباح للزبائن التلاعب فيه؟
لم تكن تتقاضى أجراً أو تستمع بمضاجعة مراهقين يتوقون إلى إثبات رجولتهم ولو مع أنثى أتان عجوز، فإذا بالأقدار تهديهم النسخة المحلية من "امرأة عزيز" لا تبحث عن يوسف وإنما تقبل هذه المرة بأي خنزير مستثار...
ناصرة..
عن أي شيء كنتِ تبحثين؟

   

عشيقة جدي .. مجموعة قصصية  لمحمد بركة اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2017
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير