التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 105
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » صدر حديثا » " تسع عشرة امرأة، سوريات يروين " للسورية سمر يزبك


" تسع عشرة امرأة، سوريات يروين "  للسورية سمر يزبك " تسع عشرة امرأة، سوريات يروين " للسورية سمر يزبك

محرر الكتب () الثلاثاء, 02-يناير-2018   02:01 صباحا

يصدر هذه الأيام عن منشورات المتوسط بميلانو كتاب جديد للكاتبة السورية سمر يزبك بعنوان “تسع عشرة امرأة، سوريات يروين”.
ويضم هذا الكتاب مجموعة حوارات أجرتها الكاتبة مع خمس وخمسين امرأة سورية في البلدان التي لجأنَ إليها؛ تركيا، فرنسا، ألمانيا، كندا، لبنان، بريطانيا وهولندا، وكذلك في الداخل السوري. اختارت منها المؤلفة تسع عشرة شهادة فقط، وذلك كما تقول الكاتبة “بسبب الشبه المتكرر في تجارب النساء، والذي يظهر لنا جزءًا من الجحيم الذي قاومنه بشجاعة في سوريا”.
وترى يزبك أن هذا الجحيم هو جزء من جحيم تعيشه النساء في العالم العربي وفي مناطق أخرى من العالم، فكانت الأولوية، كما تقول، في الاختيار لمسألة التنوع الجغرافي السوري، لتشكيل مشهدية أوسع عن الذاكرة.
وتضيف يزبك “ذهب هاجس السؤال عندي إلى مسؤوليتنا كأفراد في تكون ذاكرة حقيقية وفعلية، مضادة لتلك التي تسعى إلى تبرير الجريمة، ذاكرة قادرة على تثبيت سردية موازية تنصف قضيتنا العادلة، وتُظهر جزءًا من الحقائق ساطعًا وبليغًا. لقد رأيت أن أساس البدايات هو التحديق والبحث في صورتنا المُفترضة كهوية جمعية، وتفكيكها، ومكاشفتها”.
وتشدد سمر يزبك على أن هذا الكتاب هو أحد طرائقها في المقاومة، وجزء من إيمانها بدور المثقفين والكتاب في تحمل مسؤوليتهم الأخلاقية والوطنية تجاه العدالة وإنصاف الضحايا، والتي يتجلى أهم وجوهها في حربهم ضد النسيان.

   

" تسع عشرة امرأة، سوريات يروين "  للسورية سمر يزبك اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2018
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير