التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 96
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
الكاتب : فوزي كريم
الكاتب : المحرر الثقافي
الكاتب : ترجمة: صالح الرزوق
الكاتب : شمس الدين العوني
  
الرئيسية الرئيسية » خبر » «لحن الشجن» يستعيد بليغ حمدي في موسيقاه وألحان الأغاني


«لحن الشجن» يستعيد بليغ حمدي في موسيقاه وألحان الأغاني «لحن الشجن» يستعيد بليغ حمدي في موسيقاه وألحان الأغاني

المحرر (القاهرة :) الخميس, 14-سبتمبر-2017   02:09 صباحا

«لحن الشجن» يستعيد بليغ حمدي في موسيقاه وألحان الأغاني

تحيي دار الأوبرا المصرية ذكرى الرحيل الـ 24 للموسيقار بليغ حمدي، بحفلة خاصة تقدمها فرقة عبدالحليم نويرة للموسيقى العربية بقيادة المايسترو صلاح غباشي احتفاءً بالرصيد المتنوع للموسيقي الراحل الملقب بـ «لحن الشجن»، مساء الجمعة المقبل على المسرح الكبير للأوبرا.
تميزت ألحان بليغ حمدي بالبساطة والسهولة وتنوعت بين الرومنسية والوطنية والدينية، ونجح بجدارة في استخدام معظم الإيقاعات المصرية والعربية المعروفة، وكان له السبق في ابتداع العديد من الإيقاعات المركبة التي استغلها آخرون بعده، ما ينم عن عبقريته الموسيقية. وفي إطار ذلك يتضمن برنامج إحياء ذكراه باقة من مؤلفاته التي جددت شكل الموسيقى العربية، منها موسيقى «حاول تفتكرني»، «تخونوه»، «ادخلوها سالمين»، «مولاي»، «حكايتي مع الزمان»، «يا حبيبي الحب عذاب»، «طاير يا هوى»، « بوابة الحلواني»، يؤديها المطربون إبراهيم راشد وأميرة أحمد وسماح عباس ووليد حيدر ونهاد فتحي وهاني عامر وتامر عبدالنبي ورحاب مطاوع، وسوليست الكمان محمد نصر.
ولد بليغ حمدي في 7 تشرين الأول (أكتوبر) 1931 وأتقن العزف على العود في سن التاسعة. التحق بمعهد فؤاد الأول للموسيقى (معهد الموسيقى العربية حالياً) وبدأ حياته الفنية كمطرب، وسجل 4 أغانٍ في الإذاعة المصرية ثم اتجه إلى التلحين. سطع نجمه كموسيقار عام 1957 عندما قدم أول ألحانه لعبدالحليم حافظ «تخونوه»، بعدها تعاون مع عدد من أشهر المطربين المصريين والعرب منهم أم كلثوم، وردة، فايزة أحمد، شادية، نجاة، صباح، ميادة الحناوي، عزيزة جلال، علي الحجار، هاني شاكر، محمد رشدي، سميرة سعيد ولطيفة. تُوفيّ في 12 أيلول (سبتمبر) 1993 عن 62 سنة تاركاً ثروة فنية من الألحان المتنوعة.

   

«لحن الشجن» يستعيد بليغ حمدي في موسيقاه وألحان الأغاني اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2017
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير