التصويت
التصويت
كيف ترى أثر  الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟ كيف ترى أثر الربيع العربي على المستوى الثقافي ؟
- أدى الى تراجع الدور الثقافي
- لم يؤثر على الثقافة.
- ساهم في نهضة الثقافة


عدد المصوتين عدد المصوتين : 96
تصويت سابق تصويت سابق
أراء وكتاب
مقالات مختارة
  
الرئيسية الرئيسية » خبر » رحيل الروائى محمد البساطى تاركا " صخب البحيرة "


رحيل الروائى محمد البساطى  تاركا " صخب البحيرة " رحيل الروائى محمد البساطى تاركا " صخب البحيرة "

نقطة ضوء (القاهرة :) السبت, 14-يوليو-2012   06:07 مساءا

رحيل الروائى محمد البساطى  تاركا

 

 

أعلنت أسرة الروائى محمد البساطى، مساء السبت وفاته بعد صراع مع سرطان فى الكبد، وهو الروائى الذى يعتبره النقاد من أهم روائيى وقصاصى جيل الستينات فى مصر والعالم العربى. وتوفى محمد إبراهيم البساطى، المولود عام 1937 فى بلدته الجمالية قرب بور سعيد المطلة على بحيرة المنزلة التى كتب عنها رواية "صخب البحيرة" التى وصف فيها جزءا من عالم طفولة صعبة عاشها بعد رحيل والده المعلم فى مدرسة البلدة. إلا أنه استطاع أن ينهى دراسته الثانوية وينتقل إلى القاهرة لينهى دراسته الجامعية، حيث حصل على بكالوريوس تجارة عام 1960 وبعدها بعامين حصل على جائزة القصة من نادى القصة التى كانت فى حينها حلم كل الأدباء الشبان عن إحدى قصصه القصيرة.

وعاش البساطى عالم البسطاء فى مصر فكتب رواياته وقصصه عنهم وكان من أهم كتاب أبناء جيله مثل جمال الغيطانى وصنع الله إبراهيم وبهاء طاهر وجميل عطية فى التعاطى مع الواقع المصرى ونقله بصيغة إبداعية قريبة من الناس. ومن مؤلفاته "التاجر والنقاش" و"المقهى الزجاجى" و"الأيام الصعبة" و"بيوت وراء الأشجار" و"صخب البحيرة" و"أصوات الليل" "ويأتى القطار" و"ليال أخرى" و"جوع"، و"الكبار والصغار" و"حديث من الطابق الثالث" و"أحلام رجال قصار العمر" و"هذا ما كان" و"منحنى النهر" و"ضوء ضعيف لا يكشف شيئا" و"ساعة مغرب".

   

رحيل الروائى محمد البساطى  تاركا " صخب البحيرة " اضافة تعليق

شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق عليه من قبل المحرر .

  
 
خيارات متاحة

طباعة مقال المفضلة حفظ مقال تعليق
ارسال طباعة المفضلة تعليق حفظ

جديد المقالات
من الأرشيف

اقرأ ايضا
رئيس التحرير
د.لنا عبدالرحمن

© جميع الحقوق محفوظة لموقع نقطة ضوء 2005 - 2017
خدمة Rss   خريطة الموقع   التحرير

Powered by DevelopWay
برمجة وتصميم : طريق التطوير